الرئيسية
مراكز الشرطة
محافظات الضفة الغربية

فوائد السحور في رمضان

السحور يُعتبر السحور إحدى الوجبتين الرئيسيتين في شهر رمضان الكريم، وهو بمثابة الوقود الذي يُزود جسم الصائم بالطاقة خلال ساعات الصيام في النهار، وتجعله يقوى على الجهد والتعب خلاله، وقد حثّ النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم على تناول وجبة السحور، لما فيها من بركةٍ وخيرٍ لصحة الإنسان، وفي هذا المقال سنذكر فوائد وجبة السحور في رمضان.

فوائد السحور في رمضان:

  1. تخفيف الشعور بالتعب والإرهاق أثناء النهار.
  2. تقليل الشعور بالجوع والعطش الشديدين. تقليل حصول الخمول والكسل.
  3. تنشيط الجهاز الهضمي.
  4. مُساعدة الجسم على حفظ مستوى السكر في الدم، خلال ساعات الصيام.
  5. إمداد جسم الصائم بالطاقة اللازمة للقيام بالأعمال المُختلفة، ومنها: الذهاب إلى العمل، بالإضافة إلى الواجبات الدينية المعروفة، من صلاةٍ وقراءة قُرآن، وتسبيحٍ. تجنيب الجسم الإصابة بالضعف، نتيجة فقد الخلايا الأساسية، وصرف كمياتٍ كبيرةٍ من الماء.
  6. دعم أعضاء الجسم للقيام بوظائفها.

مكوّنات وجبة سحور:

يظن البعض أن السحور مجرد وجبةٍ عاديةٍ كغيرها من الوجبات، لذا فإنهم يُعدون مائدة سحورٍ عشوائية، لكن خبراء التغذية غالباً ما ينصحون الناس، بضرورة أن تحتوي وجبة سحورهم على بعض الأطعمة تحديداً، وفي المقابل أن يتمّ استثناء بعض الأصناف الغذائية، وفيما يلي سوف نذكر الجانبين:

أطعمة أساسية في السحور:

  • الأطعمة الغنية بالألياف والكربوهيدرات المُعقدة، كالحبوب الكاملة مثل: الخبز الأسمر، والشوفان، والبرغل، بالإضافة إلى التمور.
  • الألبان: لا سيما الزبادي أو اللبن الرائب، لأنّه يمدّ الجسم بالترطيب اللازم.
  • الفواكه والخضار، خاصة التي تحوي على سوائل، وعناصر غذائية كثيرة؛ كالبطيخ، والخس، والخيار.
  • الخضار التي تُقي الصائم من الإصابة بالإمساك؛ كالبطاطا، وكلّ الأصناف الغذائية التي تتضمن الألياف، في تركيبتها الغذائية.
  • البقوليات مثل: الفول والعدس، لذا يُنصح على السحور بتناول كوبٍ من الفول المُدمس، مع ملعقةٍ كبيرة من زيت الزيتون؛ وذلك للإحساس بالشبع لمدةٍ زمنيةٍ أطول.
  • البيض المسلوق لأنّه يمدّ الجسم بالنشاط اللازم. الإكثار من الأغذية الغنية بالبوتاسيوم؛ مثل: الموز، والحليب، والتمر، والأفوكادو، والمشمش المجفف، والفستق، والقرع.

أطعمة يجب تجنبها في السحور:

  1. الطعام المالح بأصنافه؛ كالسمك المالح، والمخللات، والجبن المالح.
  2. المقالي.
  3. المشروبات الغازية.
  4. الأطعمة الدهنية والدسمة خاصةً في مواسم ارتفاع درجات الحرارة؛ لأنّها تحتوي على كميةٍ كبيرةٍ من السـعرات الحـرارية، التي تُضاعف إفراز العرق.
  5. الصلصة أو الزيت.
  6. الأطعمة التي تحتوي على نسبةٍ كبيرةٍ من البهارات والتوابل؛ لأنّها تزيد من عطش الصائم.

نصائح حول وجبة السحور: 

  • تأخير وجبة السحور قدر الإمكان، مع تفادي تناول السحور عند منتصف الليل.
  • تناول المياه بعد فترةٍ قصيرةٍ من تناول السحور تتراوح بين ثلث ساعة إلى ساعةٍ كاملة؛ لأنّ تناول الماء بكميةٍ كبيرةٍ، خاصة أثناء السحور، يُخفض نسبة تركيز العصارة المعدية، التي تُسهل عملية الهضم.
  • تجنب وضع كمية كبيرة من الملح على طعام السحور أو السلطة، واستبداله بعصير الليمون.
  • شرب كمياتٍ معقولةٍ من الماء؛ لأنّ الكمية الزائدة، يتمّ طرحها خارج الجسم على هيئة بول.
  •  

 

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية


عدد الحروف المتبقية: 500
التعليقات
جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر