الشرطة ومؤسسة (GIZ) تنظمان لقاء جماهيري حول أهمية مراكز الشرطة المتنقلة في رام الله
21/01/2019

رام الله – نظمت الشرطة الیوم تحت رعاية اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة الفلسطينية وبالتعاون مع مؤسسة التعاون الالمانية (GIZ) لقاءً جماهيريا حضره رؤساء بلديات ومؤسسات وهيئات محلية ورجال الدين من محافظة رام الله والبيرة .

وأوضح بیان صادر عن إدارة العلاقات العامة والإعلام بالشرطة  ان العميد رمضان عوض مساعد مدير عام الشرطة للمحافظات الشمالية افتتح لقاء جماهيري في قاعة الهلال الاحمر في البيرة، تحت رعاية اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة الفلسطينية، نظمته الشرطة ومؤسسة التعاون الالمانية (GIZ) حول دور مراكز الشرطة المتنقلة في تعزيز الشراكة المجتمعية بحضور مدير شرطة محافظة رام الله والبيرة العقيد حقوقي طارق الحاج ورئيس ممثلية جمهورية المانيا الاتحادية في فلسطين السيد كريستيان كلايفر، ورئيسة مؤسسة التعاون الالمانية (GIZ) السيدة ماريون هويلتكن، الاستاذ باسم عريقات مدير مديرية التربية والتعليم و مدير عام الحكم المحلي لمحافظة رام الله والبيرة طارق اعمير.
واضاف البيان بان العميد رمضان عوض تسلم من السيد كلايفر رئيس ممثلية جمهورية المانيا الاتحادية في فلسطين مركزين متنقلين جديدين احدهم لشرطة محافظة جنين والآخر لشرطة محافظة سلفيت بحضور العقيد حقوقي نادي حلاحلة مدير شرطة محافظة جنين والعقيد حقوقي سائد زهران مدير شرطة محافظة سلفيت.
وافتتحت د. رحمة احمد ميسرة برنامج التعاون الالماني مع الشرطة اللقاء بايات عطرة من القرآن الكريم والسلامين الوطني الالماني والفلسطيني.
و نقل العميد رمضان عوض تحيات السيد اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة الفلسطينية لرئيس ممثلية جمهورية المانيا الاتحادية في فلسطين السيد كريستيان كلايفر ورئيسة مؤسسة التعاون الالمانية (GIZ) السيدة ماريون هويلتكن لشركاء وللحضور، مؤكدا بان الشرطة تثمن هذا المفهوم الجديد لعمل المراكز المتنقلة والتي تسهم في ترسيخ الامن وحفظ النظام ونشر ثقافة القانون في المناطق الفلسطينية المهمشة والمصنفة بـ B و c ، والبلدات التي يصعب الوصول اليها، واشار الى التعاون المميز الذي ابداه رؤساء المجالس والهيئات المحلية ومديريات التربية والتعليم. واكد بان المركز يسعى الى مقاومة الجريمة قبل حدوثها والمساهمة في ايجاد حلول للمشاكل الاجتماعية  المختلفة.
وفي كلمته تحدث العقيد الحاج ان هذه المراكز احدثت قفزة نوعية في عمل الشرطة واضافت جوانب ايجابية في العلاقة ما بين الشرطة والهيئات المحلية وساهمت في تعزيز علاقة تعاون وشراكة مع المواطن وتمكين الشرطة خاصة في المناطق المهمشة والبعيدة عن مراكز الشرطة، واشاد الحاج بدور المانحين والشركاء في انجاح هذه الفكرة وتحقيقها وتفعيلها على ارض الواقع.

بدوره عبر المبعوث الالماني في فلسطين عن سرورهم للعمل في فلسطين وخاصة الدعم في بناء قدرات المؤسسات الفلسطينية، وعن العلاقات المميزة مع القطاع العام، وان  هذه المراكز تساهم في تعزيز الامن والشراكة , كما عبر عن حرصهم لان تصل الى مناطق فلسطينية بعيدة، كما تمنى النجاح المتواصل للشرطة الفلسطينية وتحقيق المزيد من الانجازات".
وقالت رئيسة مؤسسة التعاون الالمانية (GIZ) " نعمل مع الشرطة الفلسطينية منذ 9 سنوات من اجل الحد من الجريمة والوقاية منها ، ونسعى قدما الى تفعيل عمل هذه المراكز لكي تحقق الاهداف ونأمل من الشرطة زيادة مشاركة الشرطيات في عملها ايضاً".
وعبر مدير عام الحكم المحلي لمحافظة رام الله والبيرة طارق اعميرعن شكرهم للاصدقاء جمهورية المانيا حكومة وشعبا على الدعم المميز للشعب الفلسطيني من اجل بناء مؤسسات الدولة ، كما اكد على اعتزازهم بالشرطة الفلسطينية لما تقوم به من جهد مميز في حفظ الامان وترسيخ سيادة القانون، واثنى على دورها في انفاذ القانون وثمن جهود الشرطة الرامية لتعزيز الشراكة المجتمعية.
واكد الاستاذ باسم عريقات مدير مديرية التربية والتعليم على الجهود الكبيرة التي تقوم بها الشرطة في تنشئة جيل يعي ثقافة القانون من خلال برامج التوعية والارشاد الشرطية في المدارس والتي يقدمها ضباط شرطة مختصون.
واستعرض الرائد محمد برادعية مدير المركز المتنقل في محافظة رام الله والبيرة الانجازات التي حققها المركز المتنقل خلال العام الماضي، مشيرا بان المركز نفذ ما يقارب 592 نشاطا مجتمعياً تمثلت بزيارات لمؤسسات حكومية واهلية وجمعيات ونوادي ومساجد ومدارس، كما ان المركز نفذ ما يقارب 768 خدمة شرطية للمواطنين باشكال مختلفة وفي مواقع مختلفة في محافظة رام الله والبيرة. وتحدثت الملازم مها منصور عن دور المرأة الشرطية في عمل المركز ومدى اهميته كونها احدى العاملات ضمن طاقم المركز المتنقل.
وفي نهاية اللقاء استمع العقيد الحاج لملاحظات واقتراحات رؤساء وممثلي الهيئات والمجالس المحلية في المحافظة بحضور مدير عام الحكم المحلي لمحافظة رام الله والبيرة طارق اعمير والاستاذ باسم عريقات مدير مديرية التربية والتعليم والتي تركزت حول ضرورة وجود الشرطة في المناطق المهمشة , كذلك اجراءات الشرطة الى جانب المجالس البلدية وتعزيز الشراكة والتوعية للمواطنين.


المصدر: الشرطة الفلسطينية
http://www.palpolice.ps/