فن التقرير الصحفي

تاريخ النشر: 2010/01/24 - 03:49 مساءا

فن التقرير الصحفي\ دراسه اعدها ملازم اول سامح اقحش

التقرير الصحفي فن يقع ما بين الخبر و التحقيق الصحفي , و هو يعرض مجموعة من المعلومات حول واقعة أو واقعة حديثة , فيفصلها و يبيّن خط سيرها و يشرح أحداثها بطريقة ديناميكية و حيوية ..

وهذا العرض لا يقتصر على الوصف الموضوعي و الجامد للأحداث , إنما يمكن لكاتب التقرير أن يضمن فيه رأيه أو آراء الآخرين و تجاربهم حول القضية محور الحدث .. لذا فكلما كان كاتب التقرير قريبا ً من هذا الحدث الذي يكتب عنه , و معايشا ً لجوّه , فسيحظى التقرير بفرصة نجاح أكبر ..

و لا يهتم التقرير - أو كاتب التقرير بالأصح - بالمواضع الجوهرية أو الرئيسية فحسب ؛ في القضية التي يتحدث عنها كما هو الحال مع الخبر الصحفي , إنما يتوجه بإهتمامه أيضا ً إلى وصف المكان و الزمان و الأشخاص و الظروف التي ترتبط بالحدث

الفروق بين التقرير و الخبر الصحفي

-           في مادة الخبر لا أهمية لرأي المحرر , بل إن الخبر يفقد موضوعيته أن تأثر بآراء محرره أو إن تطرق هذا الأخير لوجهة نظره في عرضه للخبر .. بينما في التقرير يفضل أن تظهر شخصية المحرر , حيث بإمكانه أن يستعرض آرائه و قناعاته و إستنتاجاته إلى جانب عرضه للقضية التي يتناولها التقرير ذاتها .. كذلك بإمكانه أن يقدم الأشخاص و يعرض وجهات نظرهم , و يمكنه كذلك أن يستعين بالمعلومات ذات الطابع الوثائقي

-           - الخبر يركز على نقل الحدث فقط , في حين أن التقرير يعرض التفاصيل و الملاحظات حول هذا الحدث , بحيث يستوعب التقرير الجوانب التالية

-           • الظروف التي أدت إلى وقوع الحدث

-           • الأأشخاص الذين لعبوا دورا ً في هذا الحدث .

-           التفاصيل الصغيرة التي لا يحتملها الخبر .

-           الفروق بين التقرير و التحقيق الصحفي

-           التحقيق الصحفي يتميز بالتعمق في بحث و دراسة الأبعاد المختلفة للحدث أو القضية , بينما التقرير يكتفي بتقديم صورة سريعة لهذا الحدث , و يقوم بالتركيز عادة على جانب ٍ منه .. و من هذا نستنتج أن التقرير الصحفي يقدم تفاصيل أكثر من الخبر و أقل من التحقيق ..

-           - التحقيق يهدف إلى إقناع القارئ بالرأي الذي يطرحه , بحيث يهدف إلى كسب الرأي العام لصالح القضية التي يطرحها بالتوعية من خطرها مثلا ً أو بالموافقة على الحلول التي يعرضها التحقيق .. بينما التقرير ينحصر هدفه في إثارة القارئ للموضوع عبر تقديم المعلومات و التفاصيل الصغيرة , و في أحيان ٍ قليلة قد يكون الهدف من التقرير مجرد تسلية القارئ و إمتاعه بالمعلومات الغريبة .

- التحقيق الصحفي يستحسن أن يكتب بأسلوب بسيط مفهوم و عميق , و لأن هدفه إقناع القارئ فهو يحتاج إلى مساندة تتمثل بالرجوع إلى الدراسات أو الرسوم الإيضاحية أو الأرقام و الإحصائيات .. بينما التقرير لا يصلح له إلا الأسلوب البسيط الواضح , و الجمل القصيرة المترابطة , و التي تحوي أكبر كم ٍ من المعلومات و الحقائق بأقل قدر ٍ ممكن من الكلمات , و بالتالي هو لا يعتني بالدراسات أو البيانات و الإحصائيات أو الرسوم و المخططات البيانية

-           - يحيط التحقيق الصحفي بالموضوع الذي يتحدث عنه من كافة زواياه ؛ الإجتماعية مثلا ً و الإقتصادية و السياسية و الدينية و الفكرية .. بينما التقرير يعتمد على زاوية أو زاويتين من هذه الزوايا , بحيث يركز عليها دون أن يتطرق لباقي الجوانب

-           .

يتفق التقرير الصحفي مع التحقيق الصحفي في خمسة نقاط :

• أنهما يشتملان على فنون صحفية أخرى كالخبر و التعليق و الصور .

• أنهما يكتفيان بالإجابة على السؤال السادس فقط وهو : لماذا ؟

• أنهما يكشفان عن شخصية كاتبهما .

• أنهما ليسا مطالبين بالتعبير عن سياسة الجريدة , و لا يعني هذا أن يعترضان معها .

• أن يرسمان صورا ً واقعية للحياة و المجتمع .

كتابة التقرير الصحفي :

يكتب التقرير الصحفي بطريقة تسمى ( الهرم المعتدل ) , أي أن مقدمة التقرير تضم مدخل يمهد لموضوع التقرير بأن يتناول جانب من جوانب الموضوع , و على الكاتب أن يختار هذا المدخل بعناية فائقة , ثم بعد هذا يبدأ عرض جسم التقرير و فيه يقدم الكاتب التفاصيل و الشواهد و الصور الحية للموضوع ليصل في النهاية إلى خاتمة التقرير و التي يكشف فيها نتائج ما توصل إليه , أو أن يقدم أهم نتيجة أو حقيقة وصل إليها عبر تقريره .

شرح طريقة الكتابة :

- أولا ً : مقدمة التقرير :

و هذه المقدمة لها عدة وظائف أهمها :

• أن تمهد للموضوع .

• أن تهيء القارئ لما سيأتي في التقرير , و تعطيه صورة مختصرة عن موضوع التقرير .

و يمكن أن تحتوي المقدمة على العناصر التالية :

• واقعة ملموسة .

• موقف معين .

• صورة منطقية .

• زاوية جديدة أو فكرة جديدة لموضوع قديم .

و تتحدد قيمة المقدمة على ضوء العبارات التالية :

• مقدرتها على لفت إنتباه القارئ .

• قدرتها على دفع القارئ لمتابعة التقرير و قراءته حتى النهاية .

- ثانيا ً : جسم التقرير :

من المهم جدا ً أن يحرص كاتب التقرير على تضمين جسم تقريره جانبين مهمين هما :

• مسار الحدث الذي يتناوله التقرير , و الأحداث المتعاقبة على هذا الحدث منذ نشأته و حتى نهايته , أو حتى كتابة التقرير .

• الربط بين وقائع الحدث , و كشف علاقاتها , و إزالة الغموض الناتج عن تداخلها .

- ثالثا ً : خاتمة التقرير :

و هي آخر جزء في التقرير , و أهم جزء في نفس الوقت , و لابد أن تتضمن :

• تقييم الكاتب لموضوع تقريره .

• عرض النتائج التي توصل إليها خلال إعداده لمادة هذا التقرير .

و من الضروري أن يراعي كاتب التقرير نقطتان هامتان عند كتابة خاتمة لتقريره , و هما :

• أن يحرص بقدر الإمكان على أن يثير تساؤلات في ذهن القارئ حول موضوع التقرير , بحيث تدفعه إلى متابعة التفكير في الموضوع و الحرص على الإطلاع على آخر مستجدات الحدث محور التقرير .

• أن تترك الخاتمة صدى في ذهن القارئ , و ان تدفعه – إن كان موضوع التقرير مناسبا ً لذلك – إلى بناء أو تكوين رأي عن الحدث الذي أثاره التقرير .

محاذير يجب أن ينتبه لها المحرر عند كتابة التقرير :

- أن يحذر من الوقوع في الخاتمة الخطابية الإنشائية التي لا معنى لها ولا تضيف شيئا ً إلى موضوع التقرير .

- أن يحذر من وجود تناقض أو تعارض بين المعلومات التي عرضها في جسم التقرير مع النتائج التي عرضها في خاتمته .

- أنواع التقارير -

التقرير الإخباري – التقرير الحي – تقرير عرض الأشخاص

1- التقرير الإخباري :

و هو التقرير الذي يهتم بعرض و شرح و تفسير جوانب من الأخبار اليومية الجارية و تغطية الأخبار الجادة ( Hard News ) مثل أخبار الشؤون العامة و الشؤون الإقتصادية و المشاكل الإجتماعية و الصحة و التعليم , بل و قد يشمل الرياضة و الحوادث و الجرائم , و يقوم هذا النوع من التقارير بأداء الوظائف التالية :

• تقديم بيانات أو معلومات أو تفاصيل تختص بخبر معين , لا يستطيع الخبر الصحفي بصفته ؛ إبرازها أو التطرق لها .

• إبراز جوانب جديدة عن حدث هام .

• تقديم خلفية تاريخية أو وثاقية عن خبر ٍ ما .

• تقديم تقييم موضوعي لهذه البيانات عن طريق الأحكام و الإستنتاجات و الآراء التي يتوصل إليها كاتب التقرير .

و لابد للتقرير الأخباري أن يتسم بثلاث سمات بارزة , و هي :

• الإلتزام بالموضوعية و عدم التحيز أثناء سرد المعلومات أو تقييمه لها .

• يجب أن يهتم التقرير الإخباري بالخلفية التاريخية أو الوثائقية إلى جانب المعلومات و البيانات الحديثة .

• يجب الفصل بين المعلومات و الأخبار و البيانات البحتة , و بين آراءه و إستنتاجاته ووجهات نظر الشخصيات التي يستشهد بها في التقرير , بحيث يميز القارئ بين هذه و تلك بسهولة .

2- التقرير الحي :

هو التقرير الذي يركز على التصوير الحي للوقائع و الأحداث , أي أنه يهتم برسم صورتها أكثر مما يهتم بشرحها أو تحليلها , ففي حين أن التقرير الإخباري يركز على سرد البيانات و المعلومات المتعلقة بالحدث , نجد أن التقرير الحي يركز على وصف الحدث نفسه , و هذا النوع من التقارير ينصرف إلى تغطية الأخبار الخفيفة ( Soft News ) , إلا أنه قد يتطرق للأخبار الجادة في أحايين كثيرة , كتغطية الجلسات البرلمانية أو المعارك الإنتخابية أو الإحتفالات القومية و العروض العسكرية أو حتى المباريات الرياضية و الحفلات الفنية .. و يقوم هذا النوع بالوظائف التالية :

• وصف الحدث و الظروف المحيطة به , و الجو الذي تم فيه , و الأشخاص المرتبطين به .

• عرض و تصوير و تسجيل التجارب الذاتية مع الحدث سواء للمحرر كاتب التقرير أم مع من يمسهم هذا الحدث , و هو كثيرا ً ما يوفر الفرصة للناس بأن يدعهم يتكلمون و يعبرون عن هذا الحدث بطريقتهم الخاصة .

• أن يجعل القارئ يحس و كأنه قد شاهد الحدث فعلا ً بعد قراءته للتقرير .

3- تقرير عرض الشخصيات :

و هو التقرير الذي يهتم بعرض شخصية من الشخصيات المرتبطة بالأحداث و التي تلعب دورا ً بارزا ً آنيا ً في المجتمع المحلي أو الدولي .. بحيث يحلل هذه الشخصية و أفكارها و توجهاتها .. و يقوم هذا النوع بالوظائف التالية :

• الرسم المتقن الواقعي للشخصيات المرتبطة بالأحداث اليومية الجارية .

• تصوير عملية تمر بها هذه الشخصية , كالصراعات السياسية أو التحديات أو المشاريع .

و هناك محاذير يجب الحذر من الوقوع منها عند كتابة هذا النوع من التقارير , و هي :

• عدم إتقان رسم صورة هذه الشخصية بشكل ٍ واقعي و صادق , كأن يضع على لسان الشخصية آراء أو أقوال لم تقلها .

• الخلط بين آراء الشخصية و آراء الكاتب , فيجب تمييز آراء كل منهما و فصلها بصورة تتضح للقارئ .

• الوقوع في خطأ الإيحاء , بأن تتوافق أفكار الشخصية مع أفكار الكاتب , فيظهر التقرير و كأنه دعاية شخصية , و هذا ما يفقد الثقة في التقرير , بل و كاتبه .

- ملاحظات عامة عن فن التقرير الصحفي -

أولا ً : لا يوجد هناك فصل تام بين أنواع التقارير الصحفية الثلاثة , فهناك تقارير كثيرة تجمع بين نوعين من التقارير , بل قد تجمع بين كل الأنواع .

ثانيا ً : يجب الحرص على إختيار المعلومات و البيانات التي سيتضمنها التقرير بدقة و عناية فائقة , بحيث ينتقي منها الأوثق و الأسهل لإقتناع القارئ

ثالثا ً : إن لم تتوفر لك معلومات و بيانات كافية عن مادة التقرير , فلا تتردد في تحويل التقرير إلى خبر صحفي , فذاك أفضل من كتابة تقرير ناقص , لا سيما و أن الخبر لا يحتاج إلى قدر كبير من المعلومات .

رابعا ً : لابد أن يكون هناك هدف للتقرير و خطة واضحة , و على ضوء هذا الهدف و أساس هذه الخطة تختار المعلومات و البيانات المناسبة له .

خامسا ً : الحرص على الإلتزام بالموضوعية , و عدم تشويه الحقائق و إستحقارها و تضخيم بعضها الآخر .

مراجع للاستزادة

- فن الكتابة الصحفية , د . فاروق أبو زيد , عالم الكتب - مكتبة الجيطان - فلسطين .

- المدخل في فن التحرير الصحفي , عبداللطيف حمزة , مكتبة الجيطان – فلسطين .

- دراسات في الفن الصحفي , إبراهيم إمام , مكتبة بلدية البيرة  -   فلسطين .

- الصحافة رسالة , إستعداد فن و علم , خليل صابات , دار الشروق . فلسطين .

- حرفة الصحافة , أحمد عبد اللاه سليمان , جامعة عين شمس " انتر نت "

فن التقرير الصحفي

دراسة من اعداد ملازم اول سامح اقحش

الادارة العامة للعلاقات العامة والاعلام بالشرطة


جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية

حالة الطقس

أسعار العملات
18 مايو 2024
العملة
بيع

المناسبات الاجتماعية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر