اللواء حازم عطا الله يخرج دورة الإعلام الأمني لكبار الضباط في رام الله

اللواء حازم عطا الله يخرج دورة الإعلام الأمني لكبار الضباط في رام الله
تاريخ النشر: 2010/03/25 - 03:09 مساءا
رام الله – قيادة الشرطة - خرج اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة اليوم دورة لكبار ضباط الشرطة والتي  شارك فيها عدد من مدراء شرطة المحافظات والادارات المتخصصة ومدراء فروع العلاقات العامة والاعلام في مقر التوجيه السياسي بمدينة رام الله وبحضور اللواء عدنان الضميري المفوض السياسي العام  .
وأكد اللواء حازم عطا الله أن عملية البناء مستمرة، وتطوير الكوادر مهمة دائما، وليست مقتصرة على نوع من الاختصاص، مشيرا إلى أن هذه أول مرة يتم فيها عقد مثل هذه الدورات في موضوع الإعلام؛ منوها إلى أن ذلك يمكن ضباط الشرطة في التعامل مع أهل صناعة الإعلام، وبالتحديد الأخبار وصياغة بياناتهم.
وأشار اللواء حازم عطا الله إلى أن النجاح يكون في إبراز إنجازات المؤسسات، إذ أن الإنجازات ليس الهدف منها 'أن نثبت للآخرين بأننا نعمل، لأنه في المحصلة لدينا واجبات، لكن كل الإنجازات مهمة وإذا لم تصل إلى الناس فهناك مشكلة'.
وأوضح أن هناك الكثير من المواطنين لا يعرفون ما هي واجبات الشرطة، لافتا إلى أهمية التواصل مع الناس لتحقيق أعلى درجة من الأمن في معرفة المواطن بحقوقه وواجباته، مشيدا بدور الضباط المشاركين  في فرض الأمن والأمان كل في منطقته وصلاحياته.
بدوره، بين المفوض السياسي العام والناطق الرسمي باسم الأجهزة الأمنية اللواء عدنان الضميري،أن الدورة عقدت لإعطاء صورة عن طبيعة الصحفي المحلي والأجنبي وكيفية التعامل معها، وما هي الطرق والوسائل لإيصال الشرطة الفلسطينية للعمل عبر وسائل فنية ومهنية وتؤدي الغرض في إيصال رسالتها مشيراً إلى  أن الشرطة حازت على أعلى مستوى لدى ديوان الرقابة والمؤسسات الفلسطينية في التميز.
 وأعرب اللواء الضميري عن أمله في عقد دورات أخرى لجميع قوى الأمن الفلسطينية لأهميتها في تطوير قدرات ومهارات كافة اذرع قوى الأمن، مشيدا بدور اللواء حازم عطا لله في بناء المؤسسة الأمنية الشرطية.
وقال مسؤول الإعلام في مكتب المفوض السياسي العام عبد الكريم أبو عرقوب، إن هذه الدورة استهدفت 18 من كبار ضباط الشرطة ومن قادة الوحدات الرئيسة في الشرطة، ومدراء المحافظات والعلاقات العامة في الشرطة، بهدف تدريبهم على كيفية التعامل مع وسائل الإعلام بأشكالها المختلفة المحلية والأجنبية.
وأوضح أنه تم خلال النشاط تناول مواضيع عدة عن كيفية تحرير الأخبار، ودور الإعلام في مواجهة التطرف، وكفاءة الناطقين الإعلاميين، والإعلام الأمني، والتعامل مع الكاميرا والميكروفون والتحقيقات الصحفية والتعامل مع الصحافة الأجنبية، لافتا إلى أن المشاركين زاروا مجموعة من المؤسسات الإعلامية في إطار الدورة.
من جانبه شكر المقدم حقوقي علاء الشلبي - مدير شرطة محافظة سلفيت - في كلمة الخريجين كافة القائمين على هذه الدورة لما لها من أهمية في العمل الشرطي الإعلامي مستعرضا ما جاء في الدورة من مهارات خلال محاضراتها شاكراً سيادة اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة واالواء عدنان الضميري المفوض السياسي العام على رعايتهم للدورة .
وأكد بيان ادارة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة ان هذه الدورة تأتي في إطار المعرفة 'كونها الخط الأول في كل مراحل عمليات البناء' مشيراً أن خبراء إعلاميين حاضروا في الدورة، وهم: الاستاذ ناصر اللحام، والدكتور غسان الخطيب، واللواء عدنان الضميري، والصحفي ماهر شلبي، والصحفي وليد البطراوي، وعبد الناصر النجار، ومحمد نجيب، وهشام عبد الله وصالح هواش.

 

 

    

 

 

 


جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية

حالة الطقس

أسعار العملات
30 يناير 2023
العملة
بيع

المناسبات الاجتماعية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر