شرطة بيت لحم تسهل دخول 38.000 مواطن لأداء الصلاة في القدس المحتلة

تاريخ النشر: 2011/08/13 - 12:09 مساءا
قوة من شرطة محافظة بيت لحم سهلت دخول 38.000 ألف مواطن الى مدينة القدس المحتلة لأداء صلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان الفضيل. وأوضح بيان إدارة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة بان قوات الاحتلال وافقت وللعام الثاني على التوالي على انتشار قوة من شرطة محافظة بيت لحم بالزي الرسمي شمال المدينة في المنطقة التي ما زالت تخضع لسيطرة قوات الاحتلال الإسرائيلية، واستقبلت حافلات المواطنين من محافظتي الخليل وبيت لحم الذين قدموا لدخول مدينة القدس عبر حاجز قوات الاحتلال شمال بيت لحم. المقدم خالد التميمي مدير شرطة محافظة بيت لحم أكد بان الشرطة تعمل وفقا لخطة عمل موجهة تهدف لتنظيم حركة المئات من مركبات وحافلات المواطنين الراغبين بدخول القدس المحتلة لأداء الصلاة في المسجد الأقصى المبارك، وتعمل الشرطة على توفير مواقف لها وحمايتها حتى عودة المصلين. كما وتقوم قوة من الشرطة وعدد من الشرطيات بتسهيل دخول المواطنين لحاجز قوات الاحتلال من خلال مسارب خاصة للذكور والإناث دون تدافع وإعطاء حق الأولوية لكبار السن والمرضى وذوي الاحتياجات الخاصة. كما وتؤمن الحركة التجارية وتمنع من عمليات السرقة والنشل التي سجلت بالأعوام الماضية. عبر المواطنين عن رضاهم لدور الشرطة الفلسطينية في تسهيل دخول أعداد كبيرة من المصلين لمدينة القدس المحتلة، خاصة كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة لم تسمح بها قوات الاحتلال سابقا بحجج الفوضى ودواعي أمنية
س.أ.

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية

حالة الطقس

أسعار العملات
01 ديسمبر 2022
العملة
بيع

المناسبات الاجتماعية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر