قائد الوحدة المركزية للشرطة الخاصة " نحن خدم للمواطن الفلسطيني "

قائد الوحدة المركزية للشرطة الخاصة " نحن خدم للمواطن الفلسطيني "
تاريخ النشر: 2011/09/18 - 11:29 صباحا
رام الله – قال الرائد  إسماعيل حنايشه قائد الوحدة المركزية للشرطة الخاصة و مشرف تدريب لقوات الشرطة الخاصه للمحافظات الشمالية  " أننا خدم للمواطن الفلسطيني وهدفنا حماية أرواحهم و ممتلكاتهم الخاصة و ألعامه "
جاء ذلك اليوم في مؤتمر صحفي عقد في مقر القوة المركزية برام الله و الذي تخلله عرض عسكري لمهارات الشرطة الخاصة. وذكر بيان إدارة العلاقات ألعامه و الإعلام بالشرطة نقلا عن الرائد حنايشة أن الشرطة الخاصة اعتمدت رفع كفاءة منتسبيها في عام 2007  دون مساعدة من شرطة الاتحاد الأوروبي ، الا أن مختصين من الشرطة الأوروبية  حضروا إلى فلسطين و عرضوا خدماتهم في تدريب الشرطة الفلسطينية و نقل المنهجيات العلمية الحديثة من الدول الأوربية في ما يتعلق بالتعامل مع الاضطرابات المدنية وباقي مهمات الشرطة الخاصة ،  وبعد أن تمت المشاورات و الاجتماعات تمت الموافقة من سيادة اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة على الاستفادة من الخبرات الحديثة مع مراعاة حقوق الانسان و حفظ كرامه المواطن .
وأضاف حنايشة انه تم تدريب دورة تجريبية بهذا الخصوص و تم الوقوف على العديد من النقاط وتطبيق نقاط أخرى بما يتلاءم مع طبيعة الشارع الفلسطيني ، وتم الاتفاق مع الشرطة الاوروبية على تشكيلات مهنية وعلمية تتعلق بالتعامل مع الاضطرابات المدنية بكافة اشكالها  ومهمات الشرطة الخاصة . مشيرا إلى خطة بناء مؤسسة الشرطة بشكل عام و الشرطة الخاصة على وجه الخصوص و التي يتم تنفيذها بتعليمات مدير عام الشرطة اللواء حازم عطا الله و اشراف المقدم مدحت حجو قائد قوات الشرطة الخاصة . وقال حنايشة لقد تمت الاستفادة من الخبرات الأوروبية و تدريب 13 دورة بمهارات ذات مستوى عال من الإتقان و التي تراعي مبادئ حقوق الإنسان و حفظ كرامته اثناء تطبيقها . وتبع ذلك إدخال عناصر جديدة و شابه إلى قوات الشرطة الخاصة ، وتلقت العديد من المساعدات اللوجستية كان أهما توفير معدات خاصة بفض الشغب من الحكومة الكندية من خلال بعثة الشرطة الأوروبية لمساعدة الشرطة الفلسطينية .
وأشار حنايشة إلى انه تم تطبيق 5 دورات تدريبية خاصة بإعداد المدربين في مناطق الضفة الغربية كتغذية راجعة للوقوف على احدث التقنيات المستخدمة في الدول المتقدمة كان أخرها دورة بإشراف متخصصين من الشرطة الفرنسية ومن ثم تم تدريب كافة قوات الشرطة الخاصة على هذه المهارات . وأكد حنايشة انه تم انجاز العديد من المهام الموكلة للقوة الشرطة الخاصة وفق أفضل المهارات المكتسبة دون انتهاك حقوق الإنسان و احترام حرية الصحافة وأكد خلال العرض العسكري للشرطة الخاصة  أن الشرطة الخاصة تتلقى تدريبات دورية و بشكل دائم للحفاظ على اللياقة البدنية و تعزيز المهارات و لزيادة ثقة النفس لدى منتسبي الشرطة مما يعطي نتائج أفضل في تأدية المهام الموكلة إليهم .
وفي نهاية العرض العسكري أبدى الصحفيين إعجابهم بما وصلت إليه الشرطة الخاصة من كفاءة عالية و مهنية في تطبيق القانون و حفظ النظام العام   .

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية

حالة الطقس

أسعار العملات
03 ديسمبر 2022
العملة
بيع

المناسبات الاجتماعية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر