د.سلام فياض ( نفتخر بالشرطة الفلسطينية التي ارتقت إلى مستوى متقدم أمام العالم )

د.سلام فياض ( نفتخر بالشرطة الفلسطينية التي ارتقت إلى مستوى متقدم أمام العالم )
تاريخ النشر: 2012/07/08 - 10:22 صباحا
رام الله – المديرية العامه للشرطة - قال رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض في أريحا اليوم، "إننا نفخر بالمؤسسة الامنيه الفلسطينية، وخاصة المؤسسة الشرطية و أثمن وأرسل تحيه إكبار للواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة وقاده الشرطة اللذين أوصلوا وارتقوا بالشرطة الفلسطينية إلى مستوى متقدم نفاخر به العالم".

وأضاف الدكتور فياض" أن الشرطة مكوِن أساسي في توفير الأمن والأمان مع المؤسسة الامنيه ، والذين أسهموا في حماية المشروع الوطني الفلسطيني، على أسس احترام الحريات والحقوق وسيادة القانون ، وأنا افخر أيضا بكل منتسب لهذه المؤسسة الامنيه على الأداء المتقدم والتميز في الواجبات".
وجاء حديث الدكتور فياض خلال افتتاحه كلية فلسطين للعلوم الشرطية في مدينة أريحا، مع رئيس المفوضية الأوروبية خوسيه مانويل باروسو وبحضور مدير عام الشرطة اللواء حازم  عطا الله  و عضو اللجنة المركزية لحركة فتح توفيق الطيراوي ومحافظ محافظة أريحا والأغوار المهندس  ماجد الفتياني وقاده الأجهزة الامنيه وقناصل دول الاتحاد الأوروبي، ورئيس وأعضاء بعثه الشرطة الأوروبية في فلسطين، ونائب ومساعدي مدير عام الشرطة ومدراء الإدارات المتخصصة ومدراء شرطة المحافظات ومدير الكلية المقدم زاهر صباح ، وعدد كبير من مدراء المؤسسات العامة في محافظة أريحا .
ورحب الدكتور فياض بالضيف والوفد المرافق له ، وأشاد بالدعم الأوروبي المتواصل للسلطة الوطنية الفلسطينية ، وأكد أن الاتحاد الأوروبي هو أكبر المانحين للسلطة حيث قدم أكثر من 5 مليار دولار منذ نشأه السلطة الوطنية وحتى الآن، وان جزء كبير من المساعدات وجه بدعم مباشر لقطاع الأمن والشرطة  على وجه الخصوص، إضافة إلى آليات دعم ومساعده الشعب الفلسطيني ، وصولا للتحول الذي تؤسسه السلطة اليوم، للتحول إلى كيان الدولة الفلسطينية على كامل أراضي عام 67 وعاصمتها القدس الشريف.
من جهته قال رئيس المفوضية الأوروبية باروسو" أن إنشاء هذه الكلية هو مثال هام على التنسيق الدائم بين الاتحاد الأوروبي والمانحين للسلطة الوطنية، وأن الاتحاد استثمر الكثير من المبالغ في قطاع العدل ودعم قطاع الأمن وعلى وجه الخصوص الشرطة، إضافة إلى إسهام دول الاتحاد الأوروبي بتدريب ضباط وأفراد الشرطة في عدد من المجالات ،وذلك  للإسهام في استكمال بناء الديمقراطية والحفاظ على  الحريات".
ووقع الدكتور سلام فياض وباروسو اتفاقية في نهاية الافتتاح، سيقدم الاتحاد الأوروبي بموجبها مبلغ 20 مليون يورو للسلطة الوطنية للبناء على ما تم انجازه، ولتطوير عده مشاريع أهمها بناء 8 مراكز شرطة في المناطق الريفية وبناء مركز إصلاح وتأهيل في محافظة جنين، إضافة إلى دراسات عليا سيقدمها الاتحاد في المجالات الحقوقية والقضائية ، وأيضاً لدعم الانتخابات الفلسطينية الشفافة.
وتجول الدكتور فياض وباروسو وعدد كبير من الحضور، في عدد من مرافق الكلية الهامة التي بنيت بالكامل بتمويل أوروبي، حيث استمعا لشرح من ضباط الكلية إلى الدورات المتقدمة التي تقدمها الكلية لمنتسبي الشرطة ضباط وأفراد في مجال الحاسوب والشرطة الرقمية والدفاع عن النفس وغيرها من الدورات التخصصية ، والتي تسهم في رفع كفاءة الضباط لخدمة المواطنين بإمتياز وكفاءة، وشاهدوا تدريبات عمليه من قبل الدورات التي تشارك فيها المرأة الفلسطينية إلى جانب زميلها الرجل في صفوف الشرطة ، وقدم الرائد سامر مهنا مصمم التعليم الالكتروني شرحا أمام الدكتور فياض والحضور عن التعليم الالكتروني في الشرطة، والذي تبناه اللواء حازم عطا لله شخصياً.
واستقبل اللواء عطا الله  الدكتور فياض وباروسو رسمياً قبل الاحتفال و استعرضوا حرس الشرف ، ثم بدأ الاحتفال بالسلامين الوطني الفلسطيني وسلام الاتحاد الأوروبي، وقام بعرافة الحفل الرائد سفيان عمرية من العلاقات العامة والإعلام في الشرطة.

س

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية

حالة الطقس

أسعار العملات
30 سبتمبر 2022
العملة
بيع

المناسبات الاجتماعية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر