الشرطة و جمعية البر بأبناء الشهداء يطلقان مشروع التوعية المتكاملة

الشرطة و جمعية البر بأبناء الشهداء يطلقان مشروع التوعية المتكاملة
تاريخ النشر: 2013/04/09 - 08:42 صباحا

اريحا - أطلقت الشرطة اليوم، وبالتعاون مع جمعية البر بأبناء الشهداء مشروع التوعية المتكاملة والذي تنفذه شرطة المحافظة بعدد من إداراتها وأقسامها.
وذكر بيان لإدارة العلاقات العامة والإعلام في الشرطة"أن هذا المشروع هو المرحلة الأولى من برنامج يستمر على مدى العام الدراسي الحالي، وهي بهدف رفع مستوى السلامة والوعي الشرطي والأمني لدى طلاب الجمعية التي تعنى بالتدريب المهني والأشغال اليدوية ، وأيضا للتوعية والتثقيف في مجالات هامة".
وإفتتح المشروع مدير شرطة المحافظة المقدم دكتور محمود صلاح الدين ومدير المشاغل في الجمعية فواز محارمه بحضور عدد من أعضاء الهيئة الإدارية ، وقدم مدير شرطة المباحث الرائد محمود تحسين أولى محاضرات المشروع تركزت حول الاستخدام السلبي للانترنت والهواتف النقالة، وتطرق فيها  إلى محاور عديدة ومعرفية تهم الطلاب الذين  تفاعلوا مع المحاضرة ومطالبين بمحاضرات أخرى في هذا المجال".
وقال المقدم صلاح الدين"أن المشروع يشمل إضافة إلى الاستخدامات الانترنت، محاضرات يقدمها ضباط متخصصون في مجال الحفاظ على الممتلكات العامة والسلامة المرورية والحد من المخدرات وحقوق الطفل وحماية الأسرة، وأن المشروع سيستمر لمدة شهر في مرحلته الأولى يتبعه مشاريع أوسع وفي مواضيع أخرى هادفة لنشر التوعية في صفوف الطلاب وحسب ما يراه القائمون على الجمعية ضروريا " .
من جهته عبر محارمه عن شكره للمبادرات الشرطية والتي تهدف لخدمة العملية التربوية وتصب دائما في مصلحة الطلاب وفي كافة المراحل العمرية، ومؤكداً على استمرار مثل هذا التعاون التام مابين الشرطة وجمعيته وفي مجالات واهتمامات أخرى.
وحضر إطلاق المشروع مدير العلاقات العامة والإعلام في شرطة المحافظة النقيب إياد دراغمة وعدد من المدرسين والمشرفين في الجمعية .

.

م.ز


جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية

حالة الطقس

أسعار العملات
30 سبتمبر 2022
العملة
بيع

المناسبات الاجتماعية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر