الجريمة الالكترونية في الضفة الغربية بين  الواقع والمواجهة .

الجريمة الالكترونية في الضفة الغربية بين  الواقع والمواجهة .
تاريخ النشر: 2021/04/30 - 09:21 مساءا

رام الله - المديرية العامة للشرطة - كتب العقيد لؤي ارزيقات المتحدث باسم الشرطة .
تُعتبر الجريمة الالكترونية من الجرائم الحديثة التي  ظهرت في السنوات الأخيرة خاصة بعد ازدياد أعداد المستخدمين للانترنت ورواد مواقع التواصل الاجتماعي مما أدى إلى ازديادها  بشكل طردي فكلما زاد عدد المستخدمين للانترنت زادت الجريمة الالكترونية .
وفي فلسطين ظهرت هذه الجريمة وارتُكبت بحق عدد من الأشخاص وتنوعت أشكالها بين الابتزاز والتهديد والتشهير والقرصنة والاحتيال المالي وإفساد الرابطة الزوجية وانتحال الشخصية والسب والشتم  وسرقة حسابات مواقع التواصل والبريد الالكتروني ، لذلك اهتمت قيادة الشرطة بمتابعة هذه الجريمة وقامت بتأسيس دائرة الجرائم الالكترونية  وتم الاهتمام بها وتزويدها بالضباط المتخصصين في تكنولوجيا المعلومات  والحاسوب  وبدأت بتنظيم عملها بشكل يتناسب مع طبيعة هذه الجريمة ووضعت الآليات العملية والأمنية لمواجهتها بالتنسيق مع النيابة العامة والتي أسست وحدة لمتابعة هذه الجريمة.


وفي إطار متابعة الجريمة الالكترونية فقد تلقت دائرة الجرائم الالكترونية في المديرية العامة للشرطة منذ بداية عام 2020وحتى نهايته ورغم الظروف الاستثنائية التي عاشها العالم وفلسطين في مواجهة جائحة كورونا  2720  شكوى سُجلت في المحافظات وعبر الموقع الالكتروني للشرطة www.palpolice.ps
من خلال الزاوية الخاصة بدائرة الجرائم الالكترونية ومن خلال أفرع المباحث العامة في مديريات الشرطة بكافة المحافظات مسجلة نسبة ارتفاع بلغت 11.2%عن عام  2019والذي  تلقت فيه الدائرة 2420 قضية و تمكنت من خلال عملها وأدائها من انجاز 1246قضية بنسبة انجاز بلغت 59% توزعت بين الانجاز المحلي والدولي وقد وصلت نسبة الانجاز للقضايا على المستوى الدولي  11% بالتعاون مع المكتب المركزي الوطني للانتربول في فلسطين وهذه السنة الأولى التي تحصل الدائرة منه على ردود دولية بهذا المستوى وأصبحت الشرطة الفلسطينية تحصل على ردود من الجهات الدولية .
ونلاحظ وبمتابعة الشكاوي المقدمة للدائرة بان الذكور والذين تعرضوا لها تقدموا ب  1392 شكوى بنسبة 51%من مجموع القضايا بينما شكلت قضايا  النساء ما نسبته  42% بعدد قضايا 1130شكوى وكانت نسبة  7%قضايا مشتركة .
هذا ويمكن القول بان ابرز أنواعها وأكثرها تسجيلا لدى الدائرة كان التهديد و بلغ عدد  هذا النوع من القضايا 599 قضية ومن  ثم جاءت القرصنة وبلغ عددها 475 وكان الابتزاز في المرتبة الثالثة وبلغت عدد قضاياه 414 شكوى  وكانت قضية إفساد الرابطة الزوجية في المرتبة الأخيرة وبلغت 57قضيه .
 وهنا  نتوجه  بعدد  من النصائح لمستخدمي الانترنت  بضرورة تامين كافة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي وربطها ببريد الكتروني فعال او برقم هاتف فعال واختيار كلمة سر قوية مكونة من رموز وأرقام وحروف يصعب على أي شخص معرفتها وعدم الإفصاح عنها لأي شخص وعدم نشر المعلومات الشخصية والصور على أي من حسابات مواقع التواصل الاجتماعي وعدم إرسالها لأي شخص وعدم قبول طلبات صداقة من حسابات مجهولة وإغلاق الكاميرا الخاصة باللاب توب بلاصق وعدم فتحها عندما يطلب احد ذلك .


جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر الشرطة الفلسطينية

حالة الطقس

أسعار العملات
15 يونيو 2021
العملة
بيع

المناسبات الاجتماعية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر